كل الأقسام

فضل صيام يوم عاشوراء

موقع مرافئ

فضل صيام يوم عاشوراء

سبب صيام يوم عائشوراء #

لما أنقذ الله موسى وغرق فرعون صام موسى عليه السلام في اليوم العاشر من محرم. قالت عائشة رضي الله عنها: 'صامت قريش يوم عاشوراء في الجاهلية ، ولما جاء النبي صلى الله عليهإلى المدينة صام وأمر بصيامه ، ولما فرض رمضان ترك النهار. عاشوراء فمن أراد أن يصوم ومن أراد تركها '. متفق عليه.

وهاجر الرسول إلى المدينة المنورة ، وكان اليهود في ذلك الوقت هناك ، ووجدوهم يصومون في اليوم العاشر. سألهم: ما سبب الصيام؟ قالوا: يوم أنقذ الله موسى ومن معه ، وأغرق فرعون ومن معه ، ثم صام موسى بفضل الله فنصوم ، فقال لهم النبي: (( نحن أحق وأولى بموسى منكم )) ، نعم ، إن محمد وأمته هما أول موسى والأنبياء أولاً. لأنهم صدقوا الأنبياء ، وصدقوا رسائلهم ، {آمَنَ ٱلرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبّهِ وَٱلْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ ءامَنَ بِٱللَّهِ وَمَلَـئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مّن رُّسُلِهِ} [البقرة:285]، {إِنَّ أَوْلَى ٱلنَّاسِ بِإِبْرٰهِيمَ لَلَّذِينَ ٱتَّبَعُوهُ وَهَـٰذَا ٱلنَّبِىُّ وَٱلَّذِينَ ءامَنُواْ وَٱللَّهُ وَلِىُّ ٱلْمُؤْمِنِينَ} [آل عمران:68] ، صامه الني صلى الله عليه وسلم حمداً لله على ما أعطى موسى عليه السلام ، صامه وأمر بصومه . وأرسلوا إلى قرى الأنصار: ((من أصبح صائماً فليتمَّ صومَه، ومن أكل فليتمَّ بقيةَ يومه)). فلما افتُرض رمضان أخبرهم أن من شاء صام، ومن شاء لم يصم، لكنه رغَّبنا في صيامه، يقول عبد الله بن عباس رضي الله عنهما: ما رأيت رسول الله يصوم يوماً يتحرَّى فضلَه على الأيام من هذا اليوم، يعني يوم عاشوراء، وهذا الشهر يعني شهر رمضان.


#

فضل صيام يوم عائشوراء #

وقال أبو قتادة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((صوم يوم عاشوراء أحتسبُ على الله أن يكفر سنةً ماضية)). وهذا من فضل الله علينا أن أعطانا بصيام يوم واحد تكفير ذنوب سنة كاملة، والله ذو الفضل العظيم .

وقد صام النبي صلى الله عليه وسلم تسع سنين ، وصام عاشوراء ، وفي العام الماضي قال: ((لئن عشتُ إلى قابل لأصومنَّ التاسعَ)) أي بالعاشر ، و مات النبي صلى الله عليه وسلم قبل أن يصوم ، فقال لنا: ((صوموا يوماً قبله، أو يوماً بعده، خالفوا اليهود)). قال الشافعي وأصحابه وأحمد وإسحاق وغيرهما: يستحب صيام التاسع والعاشر كله. لأن النبي صلى الله عليه وسلم صام العاشر ونوى الصوم التاسع. وقال بعض أهل العلم: ولعل سبب صيام التاسع بالعاشر عدم التشبه باليهود .

لذا يجب أن يؤخذ على محمل الجد ، وذلك لما يلي:

1- صومه كفارة السنة الماضية: في صحيح مسلم سأل رجل رسول الله عن صيام عاشوراء فقال: ((أعول على الله أن يكفر السنة قبله)).

2- لقد تحرى الرسول صلى الله عليه وسلم عن صيام هذا اليوم: روى ابن عباس: (ما رأيت النبي يفحص صيام يوم فضله على غيره إلا هذا اليوم يوم عاشوراء. ) [رواه البخاري]. وعنه رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((ما فضل يوم في الصوم إلا شهر رمضان ، يوم عاشوراء)) [رواه الطبراني في الكبير بإسناد رواة رجاله ثقات].

3- وقوع هذا اليوم من شهر محرم شرع صيامه: عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم. : ((خير صيام رمضان شهر الله المحرم)) [الترمذي وقال: حديث حسن].

4- كان الصحابة رضي الله عنهم يصومون أولادهم فيه لتعويدهم على الاستحقاق. عن الربيح قالت بنت معوض أن النبي صلى الله عليه وسلم أرسل صباح عاشوراء إلى قرى الأنصار: 'من أصبح صائماً فليتمَّ صومَه، ومن أكل فليتمَّ بقيةَ يومه'. قالت: فكنا نصومها بعد ذلك ونصوم أولادنا ونجعلهم لعبة لعنة ، وإذا بكى أحد على الأكل فنحن نعطيه ذلك على الإفطار. [البخاري: 1960].

فضل صيام يوم عاشوراء


مراتب صيام يوم عائشوراء #

ان صيام عاشوراء ثلاثة أنواع:

1.صوم التاسع والعاشر والحادي عشر.

2- صوم التاسع والعاشر.

3- صوم العاشر وحده.

قال الإمام أحمد بن حنبل - رحمه الله -: (من يشتبه في صومه أول الشهر يصوم ثلاثة أيام ، ويؤمن الصوم التاسع والعاشر).

الوسوم
فضل صيام يوم عاشوراء صيام يوم عاشوراء يوم عاشوراء

الزوار شاهدوا أيضاً